تكريم أنجيلا مراد من لبنان وطن الأرز وزرع أرزة تحمل اسمها

0

تكريم أنجيلا مراد من لبنان وطن الأرز وزرع أرزة تحمل اسمها

 

تكريم الكاتبة والمخرجة السينمائية اللبنانية أنجيلا مراد في وطن الارز وزرع ارزة تحمل اسمها في محميّة أرز الشوف في لبنان ويأتي هذا التكريم من قبل جمعية “عطاءات” الممثلة برئيسها السيّد معضاد ابو علي بعد سلسلة نجاحاتها العالمية في الكتابة والإخراج السينمائي من “تاء التأنيث” إلى “مفترق طريق”

 

فكما رفع آخرون من لبنان، اسم وطن الارز عاليا، في ميادين عدة تستكمل أنجيلا مراد اليوم السلسلة، وتثبت مرة جديدة بانه في لبنان المبادرة الفردية تبقى الحجر الاساس في التقدم والابداع وتحقيق الاحلام. وجه لبنان الحضاري يستعيد حضوره الدولي.

 

 

وتؤكد المخرجة الشابة انه للنجاح من لبنان وطنها طعم آخر ولطالما كانت جاذبية هذا الوطن الفريد مصدر إلهام بالنسبة لها وتوجهت في كلمتها إلى الأرزة قائلة “حُبك يعلو ولا يُعلى عليه”. أنجيلا مراد مبدعة من لبنان إلى العالم، كسبت التحدّي.

 

 

وفازت بجوائز عالمية وتمكنت أنجيلا ومع اصرار كبير وعمل دؤوب وجهد متواصل من تحقيق خطوات عدة لترتقي بتجاربها السينمائية في الكتابة والإخراج من “تاء التأنيث” إلى “مفترق طريق” إلى العالمية، وتفتح الابواب واسعا أمام وطن الارز على مسارح اهم المهرجانات، لكي يرى العالم مرة جديدة صورة مشرقة من صور هذا الوطن، بتنوعاته وتناقضاته.

 

 

من جهة أخرى اختيرت المخرجة اللبنانية أنجيلا مراد للمشاركة في لجنة تحكيم مهرجانات سينمائية عالمية.

 

درب طويلة نتمنى أن تطول مع المبدعة اللبنانية – العالمية بإتجاه المزيد من افلام وابداعات كبيرة، وجوائز كبرى لا تعرف اية حدود.

 

 

ليس من السهل أن يفوز المرء بالنجومية في عالم الإبداع إلا إذا كانت موهبته مختلفة ولافتة وقادرة على إحداث تغيير في مسار الأضواء، وهذا ما حصل مع الموهوبة حتى العظم أنجيلا مراد التي أثبتت وجودها في عالم التلفزيون وتحولت إلى نجمة في مجال الإعلام المرئي على امتداد الدول العربية وبلدان الاغتراب وأسست لنفسها مدرسة خاصة قائمة على الحيوية ومخاطبة العصر بكل شفافية واندفاع نحو الأمام، فلم تهزمها أي عراقيل وكانت إرادتها حاسمة وغير تقليدية في مراحل دقيقة.

 

 

وبمواجهة منافسة لم تسلبها بريقها الخاص. من الإعلام إلى السينما العالمية رحلة شاقة وممتعة حولت الفتاة الحالمة إلى مشروع إبداعي داخل أروقة أضخم المؤسسات السينمائية في العالم من بوليوود في الهند إلى هوليوود في الولايات المتحدة الأمريكية فطرحت فكرها وطاقتها وموهبتها.

 

 

في سباق الريادة وفازت بوسام العالمية وقالت كلمة لبنان الذي لا يموت في أهم المهرجانات السينمائية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.