مانشستر يونايتد يواصل السفوط ويتلقي هزيمة موجعة من واتفورد

0

واصل فريق مانشستر يونايتد، السقوط في الدوري الانجليزي بعد ان تلقي المان يونايتد، بقيادة سولشاير، هزيمو موجعة لجماهيره وعشاقه أمام واتفورد باربعة اهداف مقابل هدف وحيد في المباراة التي جمعت الفريقين ضمن منافسات الاسبوع الثاني عشر من الدوري الانجليزي لكرة القدم.

 

ونجح ديفيد دي خيا في التصدي لضربة الجزاء من إسماعيلا سار لترتد إلى كيكو فيمينا الذي سجل في الشباك.
 
بعد العودة لتقنية الفيديو، قرر الحكم إعادة التنفيذ بعد دخول كيكو لمنطقة الجزاء قبل التسديد.
 
دي خيا عاد ليتصدى لركلة الجزاء مجددا من إسماعيلا سار.
 
وجاء أول أهداف المباراة عن طريق جوشوا كينج في الدقيقة 27 بعد تشتيت خاطئ للكرة من بيساكا وعرضية من دينيس أودعها المهاجم النرويجي الشباك بنجاح.
 
رد مانشستر يونايتد جاء عن طريق ماركوس راشفورد في الدقيقة 32 الذي سدد بقوة من داخل منطقة الجزاء ولكن فوستر تصدى لها.
 
أبرز لاعبي مانشستر يونايتد ديفيد دي خيا واصل التألق ليتصدى لرأسية خطيرة من جوشوا كينج مع الدقيقة 39.
 
الدور جاء بعد ذلك على إسماعيلا سار ليسجل هدف واتفورد الثاني مع الدقيقة 42 بعد تمريرة أرضية من كيكو فيمينا وتسديدة على يمين دي خيا.
مانشستر يونايتد وواتفورد، مان يونايتد، واتفورد، سولشاير، كريستيانو، الدوري الانجليزي، اخبار الرياضة
مانشستر يونايتد وواتفورد، مان يونايتد، واتفورد، سولشاير، كريستيانو، الدوري الانجليزي، اخبار الرياضة
 
سولشاير تدخل بين شوطي المباراة ليدخل دوني فان دي بيك وأنتوني مارسيال في مكان ماركوس راشفورد وسكوت مكتومناي.
 
4 دقائق بعد بداية الشوط الثاني كانت كفيلة لدوني فان دي بيك لتقليص الفارق بعد عرضية من سانشو وتمهيد من رونالدو ليوقع الهولندي على أول أهدافه في الدوري.
 
ضغط مانشستر يونايتد تواصل بعد ذلك ليسدد برونو فيرنانديز بقوة بجوار القائم بعد تمريرة سانشو.
 
وأهدر رونالدو انفرادا صريحا بالمرمى في الدقيقة 57 بعد تمريرة من دوني فان دي بيك.
 
هاري ماجواير تلقى البطاقة الحمراء مع الدقيقة 69 بعد خروج خاطئ بالكرة استغله كليفرلي ليعرقله قائد مانشستر يونايتد ويتلقى البطاقة الصفراء الثانية.
 
فان دي بيك أفضل لاعبي مانشستر يونايتد في الشوط الثاني أهدى رونالدو تمريرة سحرية جديدة في الدقيقة 71 ليسدد بجوار القائم.
 
رونالدو عاد ليسجل هدف ألغاه الحكم بداعي التسلل مع الدقيقة 79.
 
وسجل جواو بيدرو الهدف الثاث لواتفورد في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.
 
بعد تمريرتين حاسمتين، عاد إيمانويل دينيس ليسجل الهدف الرابع في الدقيقة الأخيرة من المباراة
 
بهذه النتيجة اترفع رصيد واتفورد للنقطة 13 في المركز الـ13 بينما توقف رصيد مانشستر يونايتد عند 17 نقطة في المركز السابع
 
فيما ينتظر جماهير وعشاق مانشستر يونايتد قرارحاسم بشأن مصير سولشاير في ظل الاداء والنتائج المخيبة للامال في الدوري الانجليزي الموسم الحالي .
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.