الفتاة الذئب بين القيقة والخيال

0

ابتسام سيد

كل ليلة قمريةيختبئ من الوجود ومن العالم ليس خوفا منهم بل عليهم على اهله واصدقائه وبمجرد ظهور البدر كاملا ساطعا يبدا التحول الى هذا الذئب الشرير .متعتنا السينما بافلام كثيرة تقص لنا قصة الرجل الذئب او المستذئب.
ولكن الحقيقة ان هذه الظاهرة ليست مجرد قصة خيالية ,بل هي واقع مؤلم او مرض يطلق عليه اسم “متلازمة الذئاب “.
منذ ولادتها تعاني بيثي أختر, البالغة من العمر ثلاثة عشر عاما من بنغلاديش, من ما يعرف باسم “متلازمة الذئاب”أو تدعى ظاهرة “فرط الاشعار” وهي كثرة الشعر لدى النساء حيث ينتشر الشعر الناعم في مختلف أنحاء الجسم، مع احتمال نموه بشكل كبير في اليدين والقدمين . ومنذ ولادة بيثي غطى جسمها بالكامل بالشعر الأسود الكثيف، حتى تحول شكلها ليشبه الذئب.
لم تعد بيثي تذهب الى المدرسة فهي الان حبيسة المنزل حتى تتجنب سخرية الاخرين.
وهي الآن تحت العلاج في مستشفى العاصمة بنغلادي. ولكن في حين أن مرضها قابل للعلاج، فإن والدها عبد الرزاق، سائق دراجة نارية، يعتقد أنه لن يكون قادرا على تحمل كل ما تحتاجه من علاج.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.