النيابة العامة السعودية “تطالب بإعدام” الداعية سلمان العودة

0

قال ناشطون وأفراد من عائلة الداعية السعودي، سلمان العودة، إن النيابة العامة السعودية طالبت باستصدار حكم بالإعدام ضده، بتهم تتعلق بالإرهاب.

وجاء ذلك خلال أول يوم لمحاكمة العودة، أمام المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض الثلاثاء.

ووجه للعودة، البالغ من العمر 61 عاما، 37 تهمة من بينهاالتحريض ضد نظام الحكم، وذلك وفقا لمنظمة القسط الحقوقية السعودية ومقرها لندن، ونشطاء آخرون.

وأكد عبدالله، نجل سلمان العودة تلك الأنباء، وقال إن الاتهامات الموجهة لوالده تتضمن تغريدات منتقدة للسلطة، وتأسيس منظمة في الكويت للدفاع عن النبي محمد.

ووصفت دانا أحمد، الناشطة في قضايا السعودية بمنظمة العفو الدولية، تلك التقارير بأنها “اتجاه مقلق في المملكة، يبعث برسائل مفزعة، بأن التعبير والمعارضة السلمية ربما تقابل بعقوبة الإعدام”.

ولم يصدر مكتب النائب العام السعودي بيانا على الفور، بشأن الموضوع.

كما لم يستجب مكتب الاتصالات الحكومية السعودي على الفور، لطلب من وكالة رويترز للأنباء للتعليق على الموضوع.

ونظام الحكم في السعودية ملكي مطلق، ويحظر فيها المظاهرات العامة، وإنشاء الأحزاب السياسية.

وشهدت المملكة حملة قمع ضد معارضين، واعتقلت عشرات من رجال الدين والمثقفين والنشطاء، العام الماضي، في وقت تنفذ فيه السلطات إصلاحات اجتماعية واقتصادية مهمة.

وكان اعتقال بعض أعضاء العائلة المالكة البارزين، وبعض الوزراء ورجال الأعمال، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بتهم الفساد قد تسبب في صدمة بالمملكة، وأثار دهشة حلفاء الرياض والمستثمرين الأجانب.

وأطلق سراح معظم هؤلاء، بعد التوصل لتسويات مالية سرية مع الحكومة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.